وجدة: إعطاء انطلاقة برنامج التنشيط الاجتماعي عن قرب

2020.01.31 - 8:48 - أخر تحديث : الجمعة 31 يناير 2020 - 8:48 صباحًا
ارسال
لا تعليقات
3004 مشاهدة قراءة
شــارك
وجدة: إعطاء انطلاقة برنامج التنشيط الاجتماعي عن قرب

و.م ع
احتضن فضاء التكوين التابع للنسيج الجمعوي بوجدة، اليوم الأربعاء، ورشة انطلاق برامج التكوين في إطار برنامج التنشيط الاجتماعي عن قرب عبر الثقافة والرياضة والترفيه بأحياء مدينة وجدة الذي رصد له غلاف مالي إجمالي يناهز 2 مليون درهم.
ويروم هذا البرنامج الذي تم إعداده في إطار اتفاقية الشراكة الموقعة بين اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية لعمالة وجدة أنكاد ووكالة التنمية الاجتماعية واللجنة المحلية للتنمية البشرية لجماعة وجدة، تثمين الجهود المبذولة من قبل الشركاء الفاعلين في هذا الحقل.
كما يهدف إلى المساهمة في سد الخصاص الحاصل على مستوى التجهيزات وتأهيل فضاءات الاستقبال والتنشيط وخلق دينامية على مستوى العرض الترابي المرتبط بالتنشيط الاجتماعي عبر تسهيل المشاركة الاجتماعية الحرة خاصة لدى فئة الشباب والأطفال.
وأوضح المنسق الجهوي لوكالة التنمية الاجتماعية بجهة الشرق، أحمد البوزياني، في كلمة خلال افتتاح الورشة، أن البرنامج يتضمن مجموعة من المكونات من بينها تعبئة الشركاء والتشخيص التشاركي وتقوية قدرات الجمعيات ومدراء مراكز التنشيط والمنشطين، بالإضافة إلى دعم المشاريع والمبادرات المتعلقة بالتنشيط الرياضي والثقافي والترفيهي، وكذا مواكبة الجمعيات في مجال التنشيط الاجتماعي عن قرب وفي إنجاز مشاريعها.
وأضاف أن البرنامج الذي سيمتد على مدى ثلاث سنوات يروم بالخصوص دعم الحمولة الاجتماعية والتربوية لمشاريع ومبادرات القرب الرياضية والثقافية والترفيهية المحلية، وتقوية السلوك المدني وقيم المواطنة داخل الأحياء، والتخفيف من مظاهر الانحراف والعنف داخل الأحياء الحضرية، وتسهيل ولوج الأطفال والشباب للأنشطة الرياضية والثقافية والترفيهية.
وتابع السيد البوزياني أن هذه المبادرة تتوخى كذلك تقوية الشراكات وتعزيز التقائية تدخلات الفاعلين المحليين في مجال التنشيط الاجتماعي عن قرب، وتأهيل فضاءات الاستقبال والتنشيط عن قرب، ودعم ومواكبة مشاريع ومبادرات التنشيط الاجتماعي عن قرب.
من جهتها، أفادت رئيسة قسم العمل الاجتماعي بولاية جهة الشرق حفيظة الهندوز، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن هذا البرنامج يهم عددا من الأحياء التي تم استهدافها خلال المرحلتين الأولى والثانية من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، مضيفة أن البرنامج يهم في الآن ذاته تكوين المتدخلين في التنشيط الاجتماعي وتمويل مشاريع التنشيط الاجتماعي في المراكز المحدثة في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.
وسجلت أن البرنامج يروم أيضا النهوض بالعنصر البشري تماشيا مع أهداف المرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.
يذكر أنه سيتم تمويل 28 مشروعا لفائدة الجمعيات العاملة في مجال التنشيط الاجتماعي بغلاف مالي إجمالي فاق 1ر2 مليون درهم، بلغت مساهمة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ووكالة التنمية الاجتماعية فيها حوالي 4ر1 مليون درهم، لفائدة 11 ألف من أطفال وشباب مدينة وجدة.
وتجدر الإشارة إلى أنه يتم تنفيذ هذا البرنامج من قبل وكالة التنمية الاجتماعية بتنسيق مع ولاية جهة الشرق وبتعاون مع جماعة وجدة والمنسقية الجهوية للتعاون الوطني والمديرية الجهوية للشباب والرياضة والمديرية الجهوية للثقافة والمديرية الإقليمية للتربية والتكوين.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات