سعاد بغدادي وجدية عصامية كسرت النمطية واقتحمت الصناعة

2021.04.28 - 3:21 - أخر تحديث : الأربعاء 28 أبريل 2021 - 4:32 صباحًا
ارسال
لا تعليقات
9394 مشاهدة قراءة
شــارك
سعاد بغدادي وجدية عصامية كسرت النمطية واقتحمت الصناعة


اعداد:حساين محمد
صاحبة قرار وربانة ماهرة لسفينة حياتها التي لا تسيّرها الظروف، بل يسيرها القرار المدروس، تحدت الانوثة وبصمت مسارها بالتفوقات في مختلف الخطوات رغم التحديات.


نسلط الضوء اليوم على السيدة سعاد البغدادي اول امراة وجدية اقتحمت المجال الصناعي وتربعت على قائمة الريادة،واثبتت حضورها الفعال في المجال وهي في الوقت ذاته ام، قلبها وعقلها لابنائها وبيتها وواثقة من نفسها وشارة النصر تترجمها ابتسامتها التي لم تفارقها طيلة حديثها معنا، والتي أكدت به على نجاحها وتشبثها بحلم صار واقعا تعيشه.
سعاد او المراة العصامية التي كسرت النمطية بعملها، ولم تكترث بحكم المجتمع الذكوري عليها، لأنها تؤمن بأن العمل الذي يحفظ كرامة الإنسان لا شيء يعيبه،طورت مجال تدخلها وفتحت اول “شروم ASMER” بوجدة عاصمة جهة الشرق، مختص في التجهيزات المنزلية بجودة عالية واثمنة جد مناسبة وبالخصوص الابواب الجاهزة المستوردة من اوروربا باشكال هندسية ذات انماط مذهلة وتقنيات اكثر وقاية وامان.
تشتغل في صمت ماضية في مشوارها رغم كل المعيقات واثقة الخطى مؤمنة بحقها المحفوظ منذ الأزل ، سلاحها املها زادها اخلاقها بداية لا نهاية لها فتحية لكي ومزيدا من النجاحات.










اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات