فيديو وصور…وزارة الفلاحة تحتفي بموظفاتها بجهة الشرق

2019.03.10 - 6:41 - أخر تحديث : الأحد 10 مارس 2019 - 7:08 مساءً
ارسال
لا تعليقات
7364 مشاهدة قراءة
شــارك
فيديو وصور…وزارة الفلاحة تحتفي بموظفاتها بجهة الشرق


و.م.ع
جرى، الجمعة بالقطب الفلاحي بمداغ (إقليم بركان)، تنظيم حفل تكريمي للموظفات العاملات بوزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، وذلك بمناسبة اليوم العالمي للمرأة.
وقدمت مشاركات، خلال هذا اللقاء الذي حضرته نساء يمثلن مختلف مديريات ومصالح الوزارة، شهادات عن مسارهن وتجاربهن المهنية، معربات عن الأمل في زيادة تعزيز المكتسبات التي تحققت لفائدة المرأة المغربية.
وأبرز الكاتب العام لوزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات السيد محمد صديقي، في كلمة بالمناسبة، الأدوار التي تضطلع بها النساء المغربيات بشكل عام، والعاملات في قطاع الفلاحة على الخصوص، ومساهمتهن في النهوض بالتنمية السوسيو اقتصادية.
وأكد، في هذا الصدد، أن إدماج المرأة في مختلف استراتيجيات الوزارة يعتبر من الأولويات التي حددها مخطط المغرب الأخضر، الرامي إلى تدعيم وتنظيم المرأة القروية وتمثيلها داخل هيئات القرار بالجمعيات والتعاونيات الفلاحية والعمل على الرفع من مستواها المعيشي.
وأضاف أن الاحتفال بهذا اليوم يعد محطة سنوية للوقوف على حصيلة المكتسبات التي تحققت والجهود التي بذلت بغية تحسين وضعية المرأة المغربية عبر جعلها في صلب استراتيجية التنمية، لافتا إلى أن هذا الحدث يمثل كذلك مناسبة لإبراز الكفاءات النسائية في جميع المجالات.
كما توقف السيد صديقي عند الجهود المبذولة من أجل الرفع من عدد النساء على مستوى هياكل الوزارة وتعزيز ولوجهن إلى مناصب المسؤولية.
وأوضح، بهذا الخصوص، أن نسبة النساء بالوزارة ارتفعت، بين سنتي 2008 و2018، من 26 في المئة إلى 33 في المئة، فيما زادت نسبة النساء الأطر من 25 في المئة إلى 40 في المئة، مضيفا أن نسبة النساء في مناصب المسؤولية ارتفعت بدورها من 18 في المئة سنة 2008 إلى 26 في المئة سنة 2018.
وأكد السيد صديقي أنه تم إحداث جهاز خاص بتعميم مقاربة النوع، لا سيما من خلال تعيين خلية التعليم والتكوين والبحث كرابط محوري لتنسيق شؤون مقاربة النوع بالوزارة وتتبع جميع الإجراءات على مستوى قطاع الفلاحة، وتعيين روابط مكلفة بالنوع في مختلف الهياكل المركزية والإقليمية التابعة للوزارة، وإدماج مقاربة النوع في دليل الإجراءات الخاصة بالدعامة الثانية، وعقود -برامج سلاسل الإنتاج وفي مخططات العمل الخاصة بالغرف الفلاحية.
من جانبها، قالت رئيسة جمعية النهوض بالأعمال الاجتماعية لفائدة العاملين بوزارة الفلاحة والصيد البحري – قطاع الفلاحة – السيدة نادية لكدالي إن هذه الاحتفالية بمناسبة اليوم العالمي للمرأة تعد مناسبة للاعتراف بالجهود التي تبذلها المرأة العاملة في القطاع الفلاحي.
كما ذكرت السيدة لكدالي بأهداف المؤسسة التي جعلت النهوض بالأعمال الاجتماعية في صلب انشغالاتها بغية الاستجابة لانتظارات المنخرطات والمنخرطين، مضيفة أن هذه المؤسسة تتطلع إلى تنويع الخدمات التي تقدمها بغية تحفيز الموظفين وتعزيز قدراتهم الذاتية.
وأبرز متدخلون، خلال هذا اللقاء، الإنجازات التي حققتها المرأة المغربية في مختلف المجالات منذ اعتلاء صاحب الجلالة الملك محمد السادس العرش، مشيرين على الخصوص إلى أن الدستور كرس مبدأ المناصفة بين المرأة والرجل.
إلى ذلك، تميزت هذه الاحتفالية بعرض منتوجات للعديد من التعاونيات والجمعيات الفاعلة في تثمين المنتوجات المحلية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني، فضلا عن فقرات احتفالية أخرى.





































اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات