حبوها عامل بركان يتوج الشباب المتفوقين في الرياضة

2019.04.03 - 6:08 - أخر تحديث : الأربعاء 3 أبريل 2019 - 6:08 مساءً
ارسال
لا تعليقات
5344 مشاهدة قراءة
شــارك
حبوها عامل بركان يتوج الشباب المتفوقين في الرياضة

في إطار الجهود الرامية إلى الارتقاء بالرياضة بالإقليم وتشجيع الرياضيين من خلال تحفيزهم و تشجيعهم على ممارسة الرياضة في أحسن الظروف، ترأس عامل إقليم بركان السيد محمد علي حبوها يوم الاثنين فاتح أبريل بمقر النادي النسوي بحي المسيرة بمدينة بركان مراسم حفل تكريم بعض الرياضيين بالإقليم الذين حققوا انجازات هامة عل الصعيدين القاري و الدولي و ذلك بحضور المصالح الأمنية و الإدارية، المنتخبون، فعاليات المجتمع المدني و وسائل الإعلام…
و بهذه المناسبة، فقد تم تكريم خمسة رياضيين في مختلف الرياضات و من مختلف الفئات منهم :
– خالد الداودي من نادي الليمون للتكواندو الحائز على البطولة العربية في التيكواندو بالقاهرة.
– محسن الحران من نادي أشبال بركان للملاكمة الحائز على المرتبة الأولى في البطولة العربية للشباب في الملاكمة وزن 75 كلغ.
– أمين أحرشان من جمعية بدر للأشخاص ذوي إعاقة، الحائز على الميدالية النحاسية في الأولمبياد الخاص في رياضة الفروسية بأبو ظبي بالإمارات العربية المتحدة..
– وسام حبجة من نادي الكواكب بأكليم، الحائزة على الرتبة الثالثة في البطولة الإفريقية في الكراطي فتيات، صنف الكاطا بمدينة مراكش.
– محمد زعتوت بطل المغرب في الملاكمة.
كما تم في نفس الإطار تكريم المدربين حميد السبراري في صنف الملاكمة و السيد رابح لكفيف في صنف الكراطي.
و الجدير بالذكر أن هذه الإنجازات الرياضية الرائعة التي حققتها الرياضة البركانية هي تجسيد لحركية الإقليم رياضيا ، وهي ثمرة مجهود متواصل وتحل بالصبر والانضباط و المثابرة من طرف الرياضيين، كما أنها نتاج تضحيات جسام من قبل رؤساء النوادي و المسيرين و التقنيين، ولعل ما يزيد هذه النتائج قيمة وتميزا كونها قد تحققت رغم الظروف الصعبة التي عاشتها ولازالت تعيشها أنديتنا، خاصة في ظل غياب الإمكانيات المالية اللازمة.
فالرياضة البركانية بتحقيقها لهذه النتائج التي تركت بصمتها الخالدة في سجل التاريخ الرياضي المحلي و الوطني و الدولي، ستبقى دوما حافزا لتحقيق نتائج إيجابية أخرى، كما تضع على عاتق جميع الفاعلين و المتدخلين مسؤولية تكثيف الجهود كل من موقعه من أجل بذل المزيد من الجهود للارتقاء بواقع الرياضة و الرياضيين على مستوى هذا الإقليم، وخاصة فيما يتعلق بتعزيز البنيات الرياضية وتوفير الوسائل المساعدة على تحسين ظروف ممارسة الرياضة.
و للإشارة فإقليم بركان شهد خلال السنين الأخيرة إنجاز العديد من المشاريع التي تروم تعزيز البنيات الرياضية، من قبيل القاعة المغطاة الأمير مولاي الحسن ببركان و حلبة ألعاب القوى المنجزة وفق المقاييس الدولية و ملاعب القرب بالإضافة مشروع إعادة بناء ملعب كرة القدم وفق مواصفات البطولة الاحترافية. هذا بالإضافة إلى توفير حافلات للنقل تم وضعها رهن إشارة الأندية الرياضية لتيسير عملية تنقلها خارج الإقليم.
بركان عن قرب





اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات